انظر ماذا فعل نشطاء الفيس بوك للسيده ستييته التي كانت تعيش فى كرتونه

انظر ماذا فعل نشطاء الفيس بوك للسيده ستييته التي كانت تعيش فى كرتونه


هناك الكثير من الأشخاص يعانون من ضيق المعيشة وظروف الحياة الصعبة والقاسية، وكل شخص منا يمكنه أن يقابل مثل هؤلاء الأشخاص في العديد من الطرقات والشوارع بدون ملجأ ولا منزل يأويهم وهذا الأمر من أصعب الأمور على الإنسان وبالأخص إذا كان الشخص كبير في السن ولا يقدر على مقاومة هذه الحياة بظروفها الصعبة وهذا بالفعل ما حدث مع هذه السيدة الكبيرة المسنة، ولكنها وجدت في النهاية من يعطف عليها ويحنو عليها بالرغم من الظروف الصعبة التي تعاني منها.

حيث إن هذه السيدة المسنة من أحد السيدات الموجودات في منطقة شبرا وهي منذ عدة أعوام تقوم ببيع الخضروات في أحد الأسواق ولكنها لا تقدر على الكلام نظرا لأن كبر سنها يمنعها من ذلك، والذي جعلها تجذب انتباه وعطف الكثير من الأشخاص أنها تجلس دائما داخل ورق مصنوع من الكرتون وتجلس داخل السوق من أجل بيع الخضروات في الصباح يوميا، وقامت أحد الفتيات بالتقاط عدة صور لهذه السيدة أثناء مرورها بمنطقة السوق وقامت بنشر تلك الصور على مواقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك، وعندما قامت بنشر صور السيدة وهي تجلس

داخل الكرتون تفاعل معها الكثير وكسبت تعاطف الملايين وهذا ما جعلهم يقبلون على مساعدتها، وعندما ذهبوا إليها وجدوها تمتلك غرفة واحدة فقط وتسكن بها، ولا تتوفر لديها مكان للنوم ولا سرير ولا وسادة كما أن الغرفة قديمة ومتهالكة وهذا ما جعل مجموعة من الشباب بالتعاون مع بعضهم في تحديث الغرفة وإحضار لها بعض المستلزمات التي تحتاجها، وجلبوا لها سرير للنوم وسادات ومفارش، كما أنهم ساعدوها في عمل باسبور وذلك من أجل السفر لعمل العمرة التي لا زالت تحلم بها بعد هذا العمر الطويل ولم تنولها، وبفضل الشباب استطاعت أن تحقق أحلامها.
0 Komentar untuk "انظر ماذا فعل نشطاء الفيس بوك للسيده ستييته التي كانت تعيش فى كرتونه"

معرض الصور

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

الأكثر قراءة