مواضيع مهمة ستفيدك كثيرا

نشرت صورها مع حبيبها على فيسبوك .. فاكتشفت ما لم تتوقعه



    فيسبوك

    جاذبيته لم تنفعه اليوم، فقد اكتشف كل ما حاول إخفائه يوما هذا الرجل الذي استخدم حبيبته لتنفق عليه تحت مسمى “الحب”، وظن الرجل أن وسامته التي يستخدمها في إيقاع النساء بشباكه لن تكشفه، ولكن حدث ما لم يتوقعه.


    كاثرين بلاكيت، فتاة بريطانية، نشرت عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، صورا تجمعها بحبيبها توماس رافن الذي يبلغ من العمر 42 عاما، ومن خلال تعليقات إحدى الفتيات اكتشفت نصب حبيبها عليها.


    واتضح للفتاة أن حبيبها يقوم باستعمال البطاقة الائتمانية التي تستخدمها في حالات الطوارئ دون أن تعلم شيئا عن هذا الأمر من أجل شراء هدايا لأطفاله، إذ فوجئت بمطالبات الجهات المختصة بسداد مبالغ مالية طائلة بعدما تكاثرت الديون عليها.

    وقررت الفتاة ترك حبيبها والانفصال عنه، وأعلنت على “فيسبوك” خبر انفصالها لتكتشف من خلال التعليقات أيضا، أنها لم تكن الفتاة الأولى التي نصب عليها الرجل باسم الحب وقد فعل ذلك مع الكثير من السيدات قبلها.




      فيسبوك

      جاذبيته لم تنفعه اليوم، فقد اكتشف كل ما حاول إخفائه يوما هذا الرجل الذي استخدم حبيبته لتنفق عليه تحت مسمى “الحب”، وظن الرجل أن وسامته التي يستخدمها في إيقاع النساء بشباكه لن تكشفه، ولكن حدث ما لم يتوقعه.


      كاثرين بلاكيت، فتاة بريطانية، نشرت عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، صورا تجمعها بحبيبها توماس رافن الذي يبلغ من العمر 42 عاما، ومن خلال تعليقات إحدى الفتيات اكتشفت نصب حبيبها عليها.


      واتضح للفتاة أن حبيبها يقوم باستعمال البطاقة الائتمانية التي تستخدمها في حالات الطوارئ دون أن تعلم شيئا عن هذا الأمر من أجل شراء هدايا لأطفاله، إذ فوجئت بمطالبات الجهات المختصة بسداد مبالغ مالية طائلة بعدما تكاثرت الديون عليها.

      وقررت الفتاة ترك حبيبها والانفصال عنه، وأعلنت على “فيسبوك” خبر انفصالها لتكتشف من خلال التعليقات أيضا، أنها لم تكن الفتاة الأولى التي نصب عليها الرجل باسم الحب وقد فعل ذلك مع الكثير من السيدات قبلها.


      ليست هناك تعليقات :

      الأكثر قراءة

      يتم التشغيل بواسطة Blogger.