مواضيع مهمة ستفيدك كثيرا

طريقه صحيحه للاغتسال من الجنابة للرجال والسيدات كما اخبرنا عنها الرسول !!



طريقه صحيحه للاغتسال من الجنابة للرجال والسيدات كما اخبرنا عنها الرسول


إن الطهارة أمر واجب على كل مسلم ومسلمة، قاما بشيء وجب عليه الطهارة منها، ولكن يوجد طريقة شرعها الله حتى يكون الطهارة شرط صحيح للاغتسال والطهارة، فالبعض من الأزواج إلي الآن لم يعرفوا الطريقة الصحيحة للاغتسال من الجنابة، فهناك اعتقاد خاطئ من أن القيام بأخذ حمام عادي هو كذلك قام بالاغتسال ولكن هناك شروط في الاغتسال حتى تكون الطهارة صحيحة.
ولكن يجب على الإنسان من هو الذي يجب عليه القيام بالاغتسال والطهارة، حتى يستطيع أن يقرأ القرآن ويصلي ويصوم، وتوجب الطهارة في ثلاث حالات وهي كالتالي:-
• العلاقة الجنسية.
• الاحتلام.
• قيام الإنسان بالعادة السرية(المحرمة شرعا).
وهناك بعض من الشروط الواجب توافرها في الاغتسال حتى تكون صحيحة ويستطيع الإنسان مزاولة عباداته، وهي كالتالي:-
- النية .
- غسل اليدين ثلاث مرات سنة عن الرسول صلى الله عليه وسلم.
- غسل المكان في الأعضاء التناسلية جيدا، حتى تمام إزالة النجاسة.
- قيام الإنسان بالتوضؤ الوضوء الكامل كأنه جاهز للصلاة.
- سكب الماء ثلاث مرات حتى يتبلل الشعر بالماء جيدا، كما كان يفعل الرسول (ص).
- ثم القيام بغسيل باقي الجسم، ولكن لابد من أن يبدأ الجزء الأيمن بعد ذلك الجزء الأيسر، والقيام بغسيل باقي جسمه.
- ثم بعد ذلك القيام بسكب الماء على باقي الجسم، ثم القيام بغسل القدم في النهاية.
- وعلى الإنسان أن يقول الدعاء عند الاغتسال كما كان يقول الرسول(ص)، وهو" اشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبد ورسوله، اللهم أجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين".
" إن الإسلام دين الطهارة والنظافة، وعلي الإنسان أن يكون دوما متطهرا ونظيفا، تلك هي تعاليم الله ورسوله".


طريقه صحيحه للاغتسال من الجنابة للرجال والسيدات كما اخبرنا عنها الرسول


إن الطهارة أمر واجب على كل مسلم ومسلمة، قاما بشيء وجب عليه الطهارة منها، ولكن يوجد طريقة شرعها الله حتى يكون الطهارة شرط صحيح للاغتسال والطهارة، فالبعض من الأزواج إلي الآن لم يعرفوا الطريقة الصحيحة للاغتسال من الجنابة، فهناك اعتقاد خاطئ من أن القيام بأخذ حمام عادي هو كذلك قام بالاغتسال ولكن هناك شروط في الاغتسال حتى تكون الطهارة صحيحة.
ولكن يجب على الإنسان من هو الذي يجب عليه القيام بالاغتسال والطهارة، حتى يستطيع أن يقرأ القرآن ويصلي ويصوم، وتوجب الطهارة في ثلاث حالات وهي كالتالي:-
• العلاقة الجنسية.
• الاحتلام.
• قيام الإنسان بالعادة السرية(المحرمة شرعا).
وهناك بعض من الشروط الواجب توافرها في الاغتسال حتى تكون صحيحة ويستطيع الإنسان مزاولة عباداته، وهي كالتالي:-
- النية .
- غسل اليدين ثلاث مرات سنة عن الرسول صلى الله عليه وسلم.
- غسل المكان في الأعضاء التناسلية جيدا، حتى تمام إزالة النجاسة.
- قيام الإنسان بالتوضؤ الوضوء الكامل كأنه جاهز للصلاة.
- سكب الماء ثلاث مرات حتى يتبلل الشعر بالماء جيدا، كما كان يفعل الرسول (ص).
- ثم القيام بغسيل باقي الجسم، ولكن لابد من أن يبدأ الجزء الأيمن بعد ذلك الجزء الأيسر، والقيام بغسيل باقي جسمه.
- ثم بعد ذلك القيام بسكب الماء على باقي الجسم، ثم القيام بغسل القدم في النهاية.
- وعلى الإنسان أن يقول الدعاء عند الاغتسال كما كان يقول الرسول(ص)، وهو" اشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبد ورسوله، اللهم أجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين".
" إن الإسلام دين الطهارة والنظافة، وعلي الإنسان أن يكون دوما متطهرا ونظيفا، تلك هي تعاليم الله ورسوله".

ليست هناك تعليقات :

الأكثر قراءة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.