قصة حزينة جدا عانت من الصداع النصفي لـ9 أشهر.. إلى أن أخرجوا هذا الشيء من رأسها! فكانت النتيجة صادمة عندما وجدو هذا الشيء العجيب جدا

قصة حزينة جدا عانت من الصداع النصفي لـ9 أشهر.. إلى أن أخرجوا هذا الشيء من رأسها! فكانت النتيجة صادمة عندما وجدو هذا الشيء العجيب جدا


قصة حزينة جدا عانت من الصداع النصفي لـ9 أشهر.. إلى أن أخرجوا هذا الشيء من رأسها! فكانت النتيجة صادمة عندما وجدو هذا الشيء العجيب جدا 

الصداع من أكثر الأوجاع التي يشكو منها الناس ، فهو يعاني به ملايين الاشخاص حول العالم ولأسباب مختلفة، بدءاً من نزلات البرد إلى الصداع النصفي.

وهذه الأم التي تبلغ 30 عام من العمر من ولاية نيو يورك بدأت تفحص آلام هذا الصداع فجأة ودون سابق إنذار، وبعد معاناة دامت 9 أشهر مقابله الطبيب لكي يعرفوا سبب هذا الصداع ، ومن حسن الحظ أنها اتخذت هذا القرار، لأنها لو تأخرت قليلاً لحرمت من أن تكون أماً.
وعندما تم اجراء الأشعات لتشخيص المشاكل التي تعاني منها، اكتشفوا أنها تعاني من نمو غير طبيعي، كما أنها تعاني من الاعراض ، و الدوار و الغتيان وكلها أشارات لوجود ورم قاتل في المخ.
ولكنهم اكتشفوا أنهم كانوا بعيدين تماماً عما يحدث لها ، فبعد فحوصات قريبة تبين أن الأم الشابة تعاني من وجود بيض الدودة الشريطية التي تواجدت في قاعدة دماغها.
ولحسن الحظ، فإن الام لها فرصه لتربيه والادها بعد أن تم اجراء الأطباء عملية جراحية في دماغها لإزالة بيض الدودة الشريطية الثمانية، ولو أن احداها تم فقسها قبل أن يتم الازاله لكانت الأم قد توفت .
وقال الأطباء أنه من المرجح أنها التقطت الدودة الشريطية التي وضعت البيضه خلال الرحله المكسيكيه ، عندما اكلت غذاء لوث بالدودة الشريطية عن طريق الخطأ.

قصة حزينة جدا عانت من الصداع النصفي لـ9 أشهر.. إلى أن أخرجوا هذا الشيء من رأسها! فكانت النتيجة صادمة عندما وجدو هذا الشيء العجيب جدا
0 Komentar untuk "قصة حزينة جدا عانت من الصداع النصفي لـ9 أشهر.. إلى أن أخرجوا هذا الشيء من رأسها! فكانت النتيجة صادمة عندما وجدو هذا الشيء العجيب جدا"

معرض الصور

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

الأكثر قراءة