سيده تحقق الرقم القياسي بانجاب 17 طفل توأم فى ولاده واحده ...لن تصدق كيف هو حالهم وحالهما معهم ... اللهم لا تحرم احدأ من نعمه الانجاب ..سبحان الله ولا حول ولا قوه الا بالله


الإنجاب هو من أهم اللحظات وأسعدها لكل أم حيث ينتظره الكثير من السيدات بمنتهى الشوق واللهفة حيث إن الكثير من السيدات تبحث عن الأمومة وعن الأطفال وتكمن أمنية كل فتاة في الأمومة منذ نعومة أظافرها ويكون ذلك من طموحاتها وأهدافها مدى حياتها حتى تحصل على هذه اللحظة والمكانة التي تتمناها منذ صغرها وهي أن تصبح أم.

وحدثت في دولة أمريكا واقعة من أغرب الوقائع حيث ولدت سيدة تعيش في دولة أمريكا بالتحديد في ولاية أنديانا، ولم تكن الغرابة في حالة الولادة بل كانت المفاجأة للجميع في عدد المواليد التي قامت بإنجابهم تلك السيدة، وهذا الذي اعتبره الكثير من أكثر الأشياء غرابة حيث لم يشهد العالم ذي قبل هذه الواقعة الفريدة من نوعها وهي أن السيدة ولدت سبعة عشر طفلا في نفس الوقت واللحظة، حيث دخلت السيدة غرفة العمليات الخاصة بحالات الولادة ولم تخرج منها إلا بعد مرور حوالي عشرون ساعة قريبا وفاجأت الجميع بهذا الكم من الأطفال التي استطاعت إنجابهم في وقت واحد.

والغريب في هذا المشهد أن الأطفال تمت ولادتهم قبل ميعاد الولاة المحدد لهذه السيدة بحوالي شهرين كاملين حيث استطاعت وضع أطفالها في الشهر السابع، والمعروف أن الطفل في حالة إنجابه في شهره السابع يكون في معظم الحالات يعاني من حالات من النقص، إلا ان الأطباء قاموا بفحص هؤلاء الأطفال وتبين أنهم قد تمت ولادتهم بحالة صحية ممتازة، وهذا ما أذهل العديد من الأطباء.ولقد صرح الطبيب المسئول عن الحالة أن السيدة التي قامت بإنجاب هؤلاء الأطفال عانت سنين طويلة من عدم القدرة على الإنجاب مما جعلها تلجأ لإجراء إحدى العمليات الخاصة بالتلقيح الصناعي وبالفعل نجحت العملية وتمكنت السيدة من إنجاب هذا العدد من الأطفال.

الإنجاب هو من أهم اللحظات وأسعدها لكل أم حيث ينتظره الكثير من السيدات بمنتهى الشوق واللهفة حيث إن الكثير من السيدات تبحث عن الأمومة وعن الأطفال وتكمن أمنية كل فتاة في الأمومة منذ نعومة أظافرها ويكون ذلك من طموحاتها وأهدافها مدى حياتها حتى تحصل على هذه اللحظة والمكانة التي تتمناها منذ صغرها وهي أن تصبح أم.

وحدثت في دولة أمريكا واقعة من أغرب الوقائع حيث ولدت سيدة تعيش في دولة أمريكا بالتحديد في ولاية أنديانا، ولم تكن الغرابة في حالة الولادة بل كانت المفاجأة للجميع في عدد المواليد التي قامت بإنجابهم تلك السيدة، وهذا الذي اعتبره الكثير من أكثر الأشياء غرابة حيث لم يشهد العالم ذي قبل هذه الواقعة الفريدة من نوعها وهي أن السيدة ولدت سبعة عشر طفلا في نفس الوقت واللحظة، حيث دخلت السيدة غرفة العمليات الخاصة بحالات الولادة ولم تخرج منها إلا بعد مرور حوالي عشرون ساعة قريبا وفاجأت الجميع بهذا الكم من الأطفال التي استطاعت إنجابهم في وقت واحد.

والغريب في هذا المشهد أن الأطفال تمت ولادتهم قبل ميعاد الولاة المحدد لهذه السيدة بحوالي شهرين كاملين حيث استطاعت وضع أطفالها في الشهر السابع، والمعروف أن الطفل في حالة إنجابه في شهره السابع يكون في معظم الحالات يعاني من حالات من النقص، إلا ان الأطباء قاموا بفحص هؤلاء الأطفال وتبين أنهم قد تمت ولادتهم بحالة صحية ممتازة، وهذا ما أذهل العديد من الأطباء.ولقد صرح الطبيب المسئول عن الحالة أن السيدة التي قامت بإنجاب هؤلاء الأطفال عانت سنين طويلة من عدم القدرة على الإنجاب مما جعلها تلجأ لإجراء إحدى العمليات الخاصة بالتلقيح الصناعي وبالفعل نجحت العملية وتمكنت السيدة من إنجاب هذا العدد من الأطفال.

ليست هناك تعليقات :

الأكثر قراءة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

أرشيف المدونة الإلكترونية

تابعونا على الفيسبوك

?