حقائق بشعة لا تعلميها عن “ختان الإناث”

حقائق بشعة لا تعلميها عن “ختان الإناث”



حقائق بشعة لا تعلميها عن “ختان الإناث”

يعتبر ختان الإناث، من المسائل الخطيرة حول العالم، والتي لا تقل خطورة عن القتال، حيث أن ختان الإناث، يؤثر على حوالي 200 مليون إمرأة وفتاة في أكثر من 30 دولة حول العالم، على حسب ما جاء في تقرير “اليونيسيف” فهي طقوس غريبة ولا يزال يطبقها أجزاء من العالم، وفي هذا الموضوع نوضح لكِ أهم الحقائق البشعة عن “ختان الإناث”.

فهذه العملية ما هي إلا إزالة جزئية أو كلية للأعضاء التناسلية للأنثى، أو إلحاق إصابات أخرى بتلك الأعضاء التناسلية الأنثوية لأسباب غير طبية.

يلاحظ أن أعلى معدلات ختان الإناث، هن ما يتراوح عمرهن بين 15 و49 عام، وتكثر هذه الطقوس في الصومال، غينيا، وجيبوتي.

وقد يمارس ختان الإناث للفتاة، وهي بظروف صحية ضعيفة، مع عدم نظافة الأدوات مما يؤدي لمعانتهن من وجود إلتهابات قد تؤدي إلى إعاقات طويلة المدى، وفي بعض الحالات إلى الموت.

كما أن النساء اللاتي خضعن لعملية الختان، هن ما يتعرضن لخطر كبير أثناء عملية الولادة القيصرية، فهي عادة ما تعاني من نزيف ما بعد الولادة.
0 Komentar untuk "حقائق بشعة لا تعلميها عن “ختان الإناث”"

معرض الصور

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

الأكثر قراءة