مواضيع مهمة ستفيدك كثيرا

بعد أن أكتشف إبنها علاقتها مع جده لن تتخيل ماذا فعلت به الأم


بعد أن أكتشف إبنها علاقتها مع جده لن تتخيل ماذا فعلت به الأم

في هذه الفترة من الزمن قد نرى أشياء غريبة لم تكن لنسمع عنها من قبل، فالمعروف عن الأم أنها دائما تسعى لإسعاد أبناءها وتقدم لهم الحب والعطاء والتضحية، ولكن هنا اختلف الموضوع تماما حيث وقعت في واقعة غريبة من أغرب الوقائع التي يمكن أن نشاهدها استطاعت أن من قتل ابنها الذي لم يتعدى سنه الثمانية سنوات فقط، فهل الدافع لهذه الجريمة البشعة يساوي حياة طفلها! وأي دافع يجعل الأم تتحول إلى مجرمة وتقتل فلذة كبدها وأغلى ما تملك! هذه السيدة الإيطالية التي قامت بخنق طفلها بأيديها ولم يرق قلبها، حيث قامت باستخدام السلوك الكهربية والأسلاك للفها حول رقبة الطفل المسكين ولم تتركه حتى أسقطه على الأرض وهو مفارق للحياة والسبب الذي استدعاها لذلك هو رؤية طفلها لها وهي تمارس الجنس مع جده!! هذا السبب الغريب الذي جعل الأم تقوم بقتل طفلها بعد أن رآها مع جده في سرير واحد، واعترفت الأم أنها فعلت ذلك كما شرحت للشرطة الأسباب والدوافع التي دفعتها لتقدم على ذلك الفعل، حيث روت للشرطة أنها عندما قامت بخنقه أسرعت حتى لا ينكشف أمرها وقامت برمي جثة طفلها في أحد الأودية في منطقة سانتا كروتش، ومن ثم قدمت بيانا للشرطة تطالب فيه بالبحث عن طفلها المفقود، وروت أنها لم تجد الطفل أثناء عودته من المدرسة، وأفادت أنه من الممكن أن يكون تم اختطافه، ولكن سرعان ما اكتشف أمرها هي وجد الطفل الذي يكون والد زوجها، ومع استمرار التحقيقات اعترف والد زوجها، أنه كان وراء هذه الجريمة حيث إنه قام بالتفكير والتخطيط معها حتى يتمكنوا من التخلص من الطفل بعد أن شاهدهم وهما في وضع جنسي. ملحوظة: النيابة لا زالت مستمرة في التحقيق إلا أنها قد تلقي اللوم على والد زوجها وقامت بالقبض عليه بعد اعتباره شريك فالجريمة.

بعد أن أكتشف إبنها علاقتها مع جده لن تتخيل ماذا فعلت به الأم

في هذه الفترة من الزمن قد نرى أشياء غريبة لم تكن لنسمع عنها من قبل، فالمعروف عن الأم أنها دائما تسعى لإسعاد أبناءها وتقدم لهم الحب والعطاء والتضحية، ولكن هنا اختلف الموضوع تماما حيث وقعت في واقعة غريبة من أغرب الوقائع التي يمكن أن نشاهدها استطاعت أن من قتل ابنها الذي لم يتعدى سنه الثمانية سنوات فقط، فهل الدافع لهذه الجريمة البشعة يساوي حياة طفلها! وأي دافع يجعل الأم تتحول إلى مجرمة وتقتل فلذة كبدها وأغلى ما تملك! هذه السيدة الإيطالية التي قامت بخنق طفلها بأيديها ولم يرق قلبها، حيث قامت باستخدام السلوك الكهربية والأسلاك للفها حول رقبة الطفل المسكين ولم تتركه حتى أسقطه على الأرض وهو مفارق للحياة والسبب الذي استدعاها لذلك هو رؤية طفلها لها وهي تمارس الجنس مع جده!! هذا السبب الغريب الذي جعل الأم تقوم بقتل طفلها بعد أن رآها مع جده في سرير واحد، واعترفت الأم أنها فعلت ذلك كما شرحت للشرطة الأسباب والدوافع التي دفعتها لتقدم على ذلك الفعل، حيث روت للشرطة أنها عندما قامت بخنقه أسرعت حتى لا ينكشف أمرها وقامت برمي جثة طفلها في أحد الأودية في منطقة سانتا كروتش، ومن ثم قدمت بيانا للشرطة تطالب فيه بالبحث عن طفلها المفقود، وروت أنها لم تجد الطفل أثناء عودته من المدرسة، وأفادت أنه من الممكن أن يكون تم اختطافه، ولكن سرعان ما اكتشف أمرها هي وجد الطفل الذي يكون والد زوجها، ومع استمرار التحقيقات اعترف والد زوجها، أنه كان وراء هذه الجريمة حيث إنه قام بالتفكير والتخطيط معها حتى يتمكنوا من التخلص من الطفل بعد أن شاهدهم وهما في وضع جنسي. ملحوظة: النيابة لا زالت مستمرة في التحقيق إلا أنها قد تلقي اللوم على والد زوجها وقامت بالقبض عليه بعد اعتباره شريك فالجريمة.

ليست هناك تعليقات :

الأكثر قراءة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.