مواضيع مهمة ستفيدك كثيرا

جريمه غريبه من نوعها لعروس تتخلص من زوجها بعد 85 يومأ والسبب عجيب


العروسه تدعي نورهان والتي تبلغ من العمر 23 سنه والتي تزوجت من مصطفى 27 سنه جواز تقليدي ولكن كان مصطفي يحب نورهان كثيرأ لدرجه انه قد عمي نهائيا عن رؤيه انها لا تحبه وتعشق غيره فى الخفاء وهذا الشاب لم تستطع التزوج منه لعدم قبول اهلها بيه بسبب ظروفه الماديه ..

لم تستطع نورهات تحمل فكره انها قد تزوجتمن رجل اخر ابدا فبدءت بعد ايام من زواجها فى التفكير فى لقاء سري بينها وبين عشيقها القديم ولم تيأس فى فعل هذا اكثر من مره دون مراعاه زوجها ابدا ولم تخاف نهائيأ من ان يكشف امرها وبعد مرور فتره من زواجها شعرت انها حامل ولكنها لم تكن تعرف من من هذا الطفل فظلت تخفي الامر وتتناول حبوب منع الحمل حتي تجبر الطبيب عل اجهاضها لتشوه الجنين وبالفعل هذا ما حدث واخبرت الطبيب انها لم تكن تعلم انها قد حملت بالفعل ..

واستمر الوضع قرابه شهرين واكثر لم تستطع نورهان اكمال حياتها هكذا فلم تكتفي بكونها تخدع زوجها وتعطيه المنوم وتأتي بعشيقها لفعل الرزيله معه بل وصلت فى تفكيرها لابعد من هذا وهو التخلص منه نهائيأ . وبالفعل كالمعتاد بدءت فى وضع المنوم له فى المشروب ولكن هذه المره وضع معه المبد الحشري لقضي عليه ولكن الحكمه الالهيه انه يفيق ويجدها مع عشيقها فى وضع مخل ويحاول الدفع عن شرفه ولكن سرعان ما يقوم عشيقها بضرب ضربه تقضي عليه نهايئا ويموت فى الحال .. ومع التحريات المكسفه حول الامر تم كشف كافه تفاصيل الجريمه باعتراف الزوجه والعشيق .

العروسه تدعي نورهان والتي تبلغ من العمر 23 سنه والتي تزوجت من مصطفى 27 سنه جواز تقليدي ولكن كان مصطفي يحب نورهان كثيرأ لدرجه انه قد عمي نهائيا عن رؤيه انها لا تحبه وتعشق غيره فى الخفاء وهذا الشاب لم تستطع التزوج منه لعدم قبول اهلها بيه بسبب ظروفه الماديه ..

لم تستطع نورهات تحمل فكره انها قد تزوجتمن رجل اخر ابدا فبدءت بعد ايام من زواجها فى التفكير فى لقاء سري بينها وبين عشيقها القديم ولم تيأس فى فعل هذا اكثر من مره دون مراعاه زوجها ابدا ولم تخاف نهائيأ من ان يكشف امرها وبعد مرور فتره من زواجها شعرت انها حامل ولكنها لم تكن تعرف من من هذا الطفل فظلت تخفي الامر وتتناول حبوب منع الحمل حتي تجبر الطبيب عل اجهاضها لتشوه الجنين وبالفعل هذا ما حدث واخبرت الطبيب انها لم تكن تعلم انها قد حملت بالفعل ..

واستمر الوضع قرابه شهرين واكثر لم تستطع نورهان اكمال حياتها هكذا فلم تكتفي بكونها تخدع زوجها وتعطيه المنوم وتأتي بعشيقها لفعل الرزيله معه بل وصلت فى تفكيرها لابعد من هذا وهو التخلص منه نهائيأ . وبالفعل كالمعتاد بدءت فى وضع المنوم له فى المشروب ولكن هذه المره وضع معه المبد الحشري لقضي عليه ولكن الحكمه الالهيه انه يفيق ويجدها مع عشيقها فى وضع مخل ويحاول الدفع عن شرفه ولكن سرعان ما يقوم عشيقها بضرب ضربه تقضي عليه نهايئا ويموت فى الحال .. ومع التحريات المكسفه حول الامر تم كشف كافه تفاصيل الجريمه باعتراف الزوجه والعشيق .

ليست هناك تعليقات :

الأكثر قراءة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.