السورة التي إذا قراتها وانت مهموم أتاك الفرج ويسر الله أمرك ورزقك

السورة التي إذا قراتها وانت مهموم أتاك الفرج ويسر الله أمرك ورزقك

هل تعلم أن هناك سورة في القرآن الكريم، إذا قرأتها بيقين وثقة بكلام الله عز وجل وأنت مهموم أتاك الفرج وزال عنك الهم والغم

والفزع والرجف، وإذا قرأتها عقب كل صلاة من الصلوات الخمسة، يسر الله أمرك ورزقك رزقا كبيرا من حيث لا تحتسب.


فضل سورة الشرح




فهي سورة الشرح، السورة الذي إذا تلاوتها وأنت على يقين وثقة في كلام الله تعالى، تشرح صدرك، وتيسر لك الرزق،وتذهب العسر في كل الأمور وتصلح لمن غلب عليه الكسل والتعطل في المعاش.وأكد العلماء أن سورة الشرح تيسر كل شئ إذا قرأت بقلب على ثقة ويقين بالله عز وجل.

كما أكد علماء الطاقة، أن المسلم الذي يشعر بضيق أومهموم أو متعسر في أمره، عليه بقراءة سورة الشرح ، لما لها من تأثير عجيب على ذبذبات طاقة الإنسان، وخصوصا القلب.

ويؤكد علماء الطاقة أن للصلاة على النبي محمد “صلى الله عليه وسلم”، تأثير رائع على تحصين سائر الجسد من الطاقات السلبية، وان دمج قراءة سورة الشرح مع الصلى النبي محمد “صلى الله عليه وسلم”، يحول منظومة جسدك بأكملها إلى طاقة إيجابية تنعكس على عقلك وروحك وجسد، فبأذن الله تعالى ينشرح صدرك وتتيسر أمورك وتزال همومك.
0 Komentar untuk "السورة التي إذا قراتها وانت مهموم أتاك الفرج ويسر الله أمرك ورزقك"

معرض الصور

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

الأكثر قراءة